القواعد الصحيحة لإعطاء المضاد الحيوي للأطفال

طفلك منذ 3 سنوات و 5 شهور 623
القواعد الصحيحة لإعطاء المضاد الحيوي للأطفال

بحسب الصيدلانية "عبير الأمين" فإن لاستخدام المضادات الحيوية لعلاج بعض الأمراض التي تصيب الأطفال الصغار قواعد وأساسيات يجب الانتباه إليها من قبل الأهل والصيادلة على حد سواء.
تقول الصيدلانية عبير: يمكن الاكتفاء بعبارة "ملعقه صغيرة ثلاث مرات يوميا" في حال وصف الصيدلاني أدوية الزكام والسعال وبعض الأدوية الأخرى التي تستخدم لعلاج الأمراض البسيطة التي تصيب الطفل باستمرار ولكن ليس أثناء استخدام المضادات الحيوية والتي تعد من أهم الأدوية وأخطرها استخدامًا، ذلك أنها تقاتل البكتيريا المسببّة للالتهاب بشكل مباشر وبجرعات مختلفة.
وتضيف الصيدلانية عبير قائلة: تقع المسؤولية على عاتق الطبيب والصيدلاني بشكل أساسي لتحديد الجرعة المناسبة من الدواء بعد قياس وزن الطفل ومعرفة عمره، ولذا يتوجب عليهما تنبيه الأهل لإعطاء كامل المضاد الحيوي للطفل حتى وإن شعر الأهل بأن الطفل قد تعافى وذلك للتأكد من التخلص من البكتيريا بشكل نهائي، والتيقن من عدم تجديد فعاليتها ذلك أن البكتيريا تعود أقوى من ذي قبل من حيث مقاومتها للمضاد الحيوي الذي تم استعماله، مما يؤدي إلى ضرورة تناول مضاد من تركيبة أخرى مما يسبب حدوث عدة مشاكل منها تعويد الطّفل على أدوية ذات أنواع مختلفة إضافة إلى إرهاق معدة الطفل مبكرًا.
وفي مزيد من الشرح للعبارة المكتوبة على علبة الدواء تقول الصيدلانية "عبير": بداية دعونا نتناول الجزء الأول من العبارة التي ذكرنها سابقًا وهو "ملعقه صغيرة "، أعود للتذكير بأننا نتحدث عن استخدام المضاد الحيوي دون الأدوية الأخرى. من الواجب الانتباه إلى أن حجم الملاعق التجارية متفاوت ولذا من الخطأ كتابة كلمة ملعقة صغيرة أو كبيرة فقط دون تحديد كمية الدواء.
على العكس من ذلك، يتوجب على الطبيب او الصيدلي قياس وزن الطفل تناسبًا مع عمره وكتابة الجرعة باستخدام وحدة "المل" أي 5 مل او 7.5 مل مثلًا. وهناك بعض المضادات كـ Azithromycin التي تتميز بتركيبة ذات معادلة خاصة تخضع لوزن الطفل وعدد الملليغرامات الموجودة في الدواء. لذا ننصح الأهل بسؤال الطبيب أو الصيدلي عن الجرعة اللازمة "بالمل" واستخدام "الحقنة" أو "السرنجه" في حال عدم وجود ملعقة طبية للقياس.
أما الجزء الثاني من العبارة وهو "ثلاث مرات يوميا" من استخدام المضاد الحيوي فهو خاطئ أيضًا، ذلك أن البكتيريا تجدد عملها كل 8 ساعات أو 12 ساعة أو24 ساعة حسب نوعها، وبذلك يجب تناول الدواء وفقًا لتجديد البكتيريا لنشاطها وليس عشوائيا. لذا فهذه الجملة تتسم بغير التحديد. ومعظم الاهل يعطون الأطفال الجرعة بشكل عشوائي صباحًا وعصرًا ومساءً بحيث قد يستغرق الوقت بين الجرعة والأخرى 5 أو 6 ساعات فقط وهو أمر غير صحي. الأصح أن جملة ثلاث مرات يوميا تعني كل 8 ساعات ومرتين تعني كل 12 ساعة ومرة يوميًا تعني كل 24 ساعة على وجه التحديد في حال وصف المضاد الحيوي للأطفال والكبار على حد سواء.
 

التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -